البحث
إعلان
القنوات
التقويم
« سبتمبر 2019 »
أح إث ث أر خ ج س
1 2 3 4 5 6 7
8 9 10 11 12 13 14
15 16 17 18 19 20 21
22 23 24 25 26 27 28
29 30          
التغذية الإخبارية

رسالتـي إلى لسانـي

Résultat de recherche d'images pour

 

   قد يكون اللسان من أعظم أسباب دخول الجنة إذا حفظه صاحبه من السوء، وجعله متبعا لأوامر الله ونواهيه. وقد يكون كذلك من أعظم أسباب دخول النار إذا لم يقيده صاحبه بأحكام الشرع، فعَنْ أَبِى هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ سُئِلَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم عَنْ أَكْثَرِ مَا يُدْخِلُ النَّاسَ الْجَنَّةَ فَقَالَ "تَقْوَى اللَّهِ وَحُسْنُ الْخُلُقِ". وَسُئِلَ عَنْ أَكْثَرِ مَا يُدْخِلُ النَّاسَ النَّارَ فَقَالَ "الْفَمُ وَالْفَرْجُ".

 

   وقد يكون سبب دخول النار كلمة يقولها الإنسان ولا يهتم لها، بل ربما ينساها بعد دقائق، وقد جلبت له شقاء الأبد، وما كان يظن أن تبلغ ما بلغت، وهذا يبين لنا أهمية الكلمة، ومدى خطر اللسان. وتجدون اسفله بعض التوجيهات الى اللسان التي هي عبارة عن رسالة اليه :

Résultat de recherche d'images pour

يا لساني … يا قِطعةٌ مِنِّى

أبعثُ إليكَ برسالة،، فيا ليتك تعيها،، و تفهمها جيداً،، فانتبه لكلامي ..

يا لساني … أنتَ سببُ سعادتي و هنائي،، أو سببُ تعاستي و شقائي ..

فماذا ترضى لي … ؟ !

أترضى لي الذنوبَ و الآثام و العذاب،، أم ترضى لي الحسناتِ والثواب .. ؟ !

أترضى لي الخـيرَ أم الشـر .. ؟ !

أترضى لي الجنةَ أم النار .. ؟ !

 

يا لساني … اعلم أَنِّى مُحَاسَبَ على كُلِّ كلمةٍ تنطقُ بها .. فلا تقل إلا خيراً، فإنك في الآخرة ستشهدُ لي أو عَلَي ..

أَمَا علمتَ قولَ النبي صلى الله عليه و سلم  :

" و هل يَكُبَّ الناسَ في النار على وجوههم إلا حصائدُ ألسنتهم  رواه الترمذى و قال : حديثٌ حَسَنٌ صحيح.

و أنتَ تعلم أَنِّى لا أُطيقُ النار ،، أنا أضعف من ذلك بكثير … !

 

يا لساني … أَمَا علمتَ قولَ رَبِّكَ سبحانه و تعالى :

 مَا يَلفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيهِ رَقِيبٌ عَتِيد ٌ سور ق : 18  .

فلا تتكلم إلا بما فيه مَصلحة.

 

يا لساني … لا تغتب أحداً ، فإنَّ رَبَّكَ جَلَّ و عَلا نهاك عن الغِيبة فقال : ( و لا يَغْتَب بَعْضُكُم بَعُضَاً ) الحجرات :12.

 

يا لساني … لا تَنِمّ ،، فالنميمة مُحَرَّمَة ، و قد قال رسولُنا صلى الله عليه و سلم : "لا يدخل الجنةَ نَمَّام " متفقٌ عليه.

 

يا لساني … لا تكن كَذَّاباً ، فقد قال نبيك صلى الله عليه و سلم : "و إنَّ الكذبَ يهدى إلى الفجور ، و إنَّ الفجورَ يهدى إلى النار ، و إنَّ الرجلَ ليكذب حتى يُكتَبَ عند الله كَذَّابا"متفقٌ عليه.

أيَسُـرُّكَ أنْ أُكتَبَ عند الله كَذَّابَا

لا لا لا

فاحذر الكذب، و تحرَّى الصِّدق، و اجعله شعارك مهما كَلَّفَك ذلك و مهما كَلَّفَنى.

لا تقل إلا حقاً ،، و لا تنطق إلا صِدقاً.

 

يا لساني … إياكِ و شهادة الزُّور، فقد قال رَبُّكَ سبحانه : (و اجتنبوا قَوْلَ الزُّور)  الحج : 30.

و أثنى سبحانهو تعالى على عباده فقال : (وَ الَّذِينَ لا يَشهَدُونَ الزُّور)  الفرقان : 72.

و عن أبى بَكْرَة - رضي الله عنه - قال : قال رسولُ الله صلى الله عليه و سلم" ألا أُنبئكم بأكبر الكبائر ؟"  قلنا : بلى يا رسولَ الله ، قال" : الإشراك بالله ، و عقوق الوالدين" و كان مُتكئاً فجلس ، فقال" : ألا و قول الزُّور ، و شهادة الزُّور"  فما زال يُكَرِّرها حتى قلنا : ليته سكت. متفقٌ عليه.

فاحذر يا لساني أن تشهدَ زُوراً، فإنَّ ذلك يُغضِبُ رَبِّى عليك ،، و أنتَ جُزءٌ مِنِّى.

 

يا لساني … إيَّاكِ أن تلعنَ أو تَسُب ، فالمؤمن ليس بلعَّان كما أخبر بذلك النبي صلى الله عليه و سلم فى قوله ": ليس المؤمن بالطَّعَّان ، و لا اللعَّان ، و لا الفاحِش ، و لا البذئ" رواه الترمذي و قال : حديثٌ حَسَن.

فلا تلعن إنساناً مهما كان عاصياً ، و لا تلعن حيواناً و لا طيراً و لا غيره.

طَهِّر نفسك من اللعن ..

و لا تَسُبّ ميتاً ، فقد نهاك نبيك صلى الله عليه و سلم عن سَبِّ الأموات فقال" : لا تَسُبُّوا الأموات ، فإنهم قد أفضوا إلى ما قَدَّموا" رواه البخاري.

 

يا لساني … لا تدعو على أحدٍ مهما بلغ من المعاصي و الذنوب، بل ادعُ له بالهِداية.

 

يا لساني … احفظ نفسك، و لا تنطق إلا خيراً، فإنْ لم تجد ما تنطق به فالصمتُ أولى و أحسن في حقك، وقد قال نبينا صلى الله عليه و سلم : " مَن كان يُؤمنُ بالله و اليوم الآخر فليقل خيراً أو ليصمُت"  متفقٌ عليه.

أَمَا سمعتَ لقول الصحابىِّ الجليل عبدالله بن مسعودٍ رضي الله عنه : و اللهِ الذي لا إله إلا هو ليس شيء أحوج إلى طُول سِجنٍ من لساني .

و كان يقول : يا لسان، قُل خيراً تغنم، واسكت عن شَرٍّ تسلم، مِن قبل أن تندم .

و صدق و اللهِ في كلامه … صدق … فيا لساني انتبه لقوله، و خُذ به، و اعمل بمضمونه.

 

يا لساني … إني أخشى عليك النار،، و أخافُ من غضب الجَبَّار،، و أريدُ لك النعيم،، و أخشى عليك العذابَ الأليم.

يا لساني … اعزِم من الآن على الصمت عن كُلِّ شَـر،، و عدم النُّطق بما يَضُـر.

اعزِم على النُّطق بما فيه الخيرُ والمَصلحة، والصمت عَمَّا فيه مَفسدَة.

إيَّاك أنْ تتأثر بِمَن حَولك .. !

إيَّاكَ أنْ تتأثر بالمُغتابين و النَّمَّامين .. !

إيَّاكَ أنْ تتأثر بِمَن ينشرون الشائعات ، و لا يُراعون الحُرُمات .. !

إيَّاكَ أنْ تتأثر بالأَفَّاكين .. !

أو تنضم لفِئة الكَذَّابين .. !

 

يا لساني … احفظ نفسك و أحفظني… و لا تُهمِل رسالتي فتُهلكني.

 

يا لساني … إِنِّي أُريدك أنْ تُصبحَ قائداً لي يقودني إلى الخير، و يأخذ بيدي للجنة، و يسعى جاهداً في صلاحي.

 

يا لساني… أكثِر مِن ذِكر الله ، فهو واللهِ مَنجاة ..

حافِظ على الأذكار بالليل و النهار

فإني آمَلُ فيكَ الخير ، و إنكَ لراغبٌ فيه.

فابدأ مِن الآن ،، و تُبْ ،، و قُـل  :

أستغفرُ اللهَ و أتوبُ إليه.

أستغفرُ اللهَ و أتوبُ إليه.

أستغفرُ اللهَ و أتوبُ إليه.

 

التعليقات
التعليقات

إضافة تعليق

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.