البحث
إعلان
القنوات
التقويم
« سبتمبر 2019 »
أح إث ث أر خ ج س
1 2 3 4 5 6 7
8 9 10 11 12 13 14
15 16 17 18 19 20 21
22 23 24 25 26 27 28
29 30          
التغذية الإخبارية

التعامل مع الانترنت

alt


حسن الخلق فضيلة إنسانية حث عليها ديننا الإسلامي وجعلها الجانب العملي للإيمان وثمرة الكثير من العبادات واعتبرها إمارة الكمال البشري في أرقى مراتبه حتى لم يوصف النبي صلى الله عليه وسلم إلا بها في معرض مدح هو بيان فضله فقال تعالى: ( وإنك لعلى خلق عظيم ) وقد حدد الرسول صلى الله عليه وسلم الغاية الأولى من بعثته والمنهاج المبين في دعوته بقوله: " إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق"

alt

وقد شهد العصر الحالي تطورا هائلا في مجال الكمبيوتر وأصبحت الشبكة العنكبوتية -الإنترنت- من أهم الاحتياجات الضرورية لأي طالب أو باحث أو عالم حيث أنها تجعل العالم كله وحدة واحدة بين يديك ؛ لكن أعداء هذه الأمة لم يتركوا مجالا إلا وتربصوا بالمسلمين من خلاله وكانت الشبكة العنكبوتية من أهم الوسائل التي استطاع أعداء الأمة أن يغزو شباب المسلمين من خلالها المواقع الإباحية والغرف المختلطة للحديث بين الشباب والفتيات بدون ضوابط شرعية وغير ذلك من أساليب الإغراءات التي لا تخفى على أحد منا …

لذلك ينبغي على كل مسلم ومسلمة أن يتخلق بأخلاق وآداب الإسلام أثناء الدخول على المواقع المختلفة وأن تحكمه مجموعة من الضوابط الأخلاقية في التعامل مع الانترنت نوجز منها ما يلي:


1- تجديد النية والحرص على مرضاة الله تعالى..


2- عدم الدخول على الانترنت إلا في وجود حاجة أساسية أو شخصية أو دعوية أو اجتماعية -البحث العلمي والثقافة وتنمية المعلومات ومعرفة أخبار العالم والمسلمين ومتابعة القضايا الاجتماعية الحية المحلية والدولية إرسال الرسائل الدعوية الهادفة ومخاطبة الجهات المختلفة وتقديم النصيحة لعامة المسلمين ونشر القيم الفاضلة في عموم المجتمع .. إلخ 

 

3-ألا يكون الدخول على صفحات الانترنت لتضييع الأوقات والتسالي والتركيز على أهمية الوقت وعدم إهداره فيما لا طائل منه ولا منفعة فالوقت هو الحياة ولنتذكر حديث النبي – صلى الله عليه وسلم -" لا تزولا قدما عبد حتى يسأل عن أربع وعد منها " وعن شبابه فيما أبلاه وعن عمره فيما أفناه".

 

4- اجتناب المواقع المشبوهة التي تبث أفكارا تبشيرية تتعارض مع الدين الإسلامي وعدم الحديث في حوارات الأديان ولا يكون ذلك إلا من خلال العلماء المتخصصين ولنتذكر قول الله تعالى ( ولا تجادلوا أهل الكتاب إلا بالتي هي أحسن)  وقوله تعالى : ( ولا تسبوا الذين يدعون من دون الله فيسبوا الله عدوا بغير علم).

 

5- أخذ الحيطة والحذر والابتعاد عن المواقع والصور الخليعة والإباحية التي تثير الشهوات .

 

6- اجتناب الخلوة والحديث مع الجنس الآخر إلا لضرورة وبشروط :
-الجدية في الحديث
-الصدق
-عدم الخضوع واللين في القول عدم الاسترسال في أحاديث لا طائل من ورائها .
-الابتعاد عما يثير الشبهة والريبة وما يستميل القلوب من الكلمات والألفاظ التي يزينها الشيطان .
-عدم استعمال الكاميرات المظهرة للأشخاص.
ولنعلم أن هذا الموضوع مدخل عظيم من مداخل الشيطان ، في تزيين الباطل وتهوينه على النفس، يقول تعالى : (يأيها الذين آمنوا لا تتبعوا خطوات الشيطان ومن يتبع خطوات الشيطان فإنه يأمر بالفحشاء والمنكر) .

 

7- الحذر واليقظة وعدم الاستغفال والتناصح في الخير بين المسلمين والله تعالى يقول : ) والعصر إن الإنسان لفي خسر إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر).

 

8- المحافظة على القيم والأخلاق والانضباط الذي تربينا وترعرعنا تحت ظله والذي يلزمنا بأن تكون جميع أعمالنا وأقوالنا مستمدة من توجيهات وتعاليم ديننا الحنيف الذي ينظم الحياة البشرية فمن تمسك بها أفلح ومن حاد عنها خاب وخسر. 

 

التعليقات
التعليقات

إضافة تعليق

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.