البحث
إعلان
القنوات
التقويم
« يناير 2018 »
أح إث ث أر خ ج س
  1 2 3 4 5 6
7 8 9 10 11 12 13
14 15 16 17 18 19 20
21 22 23 24 25 26 27
28 29 30 31      
التغذية الإخبارية

ما أروع الحياة مع الله

 Résultat de recherche d'images pour


خلقنا الله سبحانه وتعالى لغرض واحد وهو لعبادته، واعلم -اخي، اختي- أن الحياة ستكون جميلة وحلوة ومثمرة اذا كنا مع الله. ولهذا سنعيش جميعا مع الله في هذه الاسطر التالية لعلها تكون لنا نورا ونبراسا في طريقنا :


الله اسم لم يطلق إلا على الله ( هل تعلم له سميا ) .

 الله الأصل في أسماء الله وصفاته (ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها) .

الله أول إسم في أول آية من كتاب الله (بسم الله الرحمن الرحيم) .

الله تضمن كلمة الشهادة التي تنقل من الكفر إلى الإيمان ‘ لا إله الا الله محمد رسول الله’ .

  

Image associée

 

الله اسم عظيم وكريم .

* عندما يحار العقل أمام معجزة ربانية يصرخ صرخة داخلية يا الله.

* عندما تعجب النفس بجمال كوني ومنظر جميل رائع تصرخ من أعماقها يا الله .

* عندما نرى الجمال بكل صورة جمال الصورة وجمال الخَلق والخُلق يسعد اللسان بقول يا الله .

* عندما تضيق النفس وتداهمنا الأحزان والهموم والأوهام نرددها بإنشراح صدر يا الله .

* عندما يضيق الطريق وتظلم الدنيا أمام حلم أو أمنية أو رغبة نرى أن تحقيقها سعادة لنا نقول يا الله .

* عندما نسير في دروب الحياة المليئة بالشهوات والشبهات والمشكلات نبحث عن عون من الله .

* عندما نقترف المعاصي ونتخبط في الآثام ويضيق الصدر ويصبح العيش ضنكاً والدنيا نكداً نلهج بطلب العفو من الله .

* عندما تداهمنا الأمراض ويعتل الجسم وتضعف القوى ونبحث عن العلاج نطلب الشفاء من الله .

* عندما يداهمنا خريف العمر وتتساقط أوراق العمر وينحني الظهر ويضعف العقل نردد يا الله .

* عندما يقترب منا الموت ونرى ملك الموت وهو ينزع الروح ونطلب الثبات نقول يا الله .

 

وكثيرة هي الأحداث والصور التي نعيشها وكثيرة هي الأمور التي نريدها وكثيرة هي الأماني التي نريدها وكثيرة هي المصائب التي نقع فيها في هذه الدنيا التي أتعبت أنفس وأرهقت عقولا وأفنت أجسادا .

  

هي دار كدح ونصب وعناء و العاقل من يلتجئ دوما ويرتبط بعلاقة قوية مع رب السماء .

 

الله لا يريد منا طعام فهو يطعمنا .

- الله لا يريد منا شراب فهو يسقينا .

الله لا يريد منا رزقا فهو يرزقنا .

الله لا يريد منا ملكا فهو مالك الملك .

الله لا يريد منا إلا التوحيد .

 

نعبده لا نشرك به  نقدسه لا نجعل له شريكا  ندعوه بلا وسيط  نتضرع إليه بخشوع وبكاء نذل هذه النفس الأمارة بالسوء له سبحانه .

 

نؤمن أنه إلاه وأنه رب وأن له أسماء وصفات نعلم ما أخبرنا بها وما لم يخبرنا لا نعلمه ولكن نؤمن به بلا تشبيه ولا تعطيل ولا تكييف .

 

نؤمن برسله عليهم الصلاة والسلام والكتب السماوية والملائكة واليوم الآخر وبالقدر خيره وشره .

 

الرسالات التي ختمت برسالة محمد عليه الصلاة والسلام بدين عظيم قويم لن يقبل من أحد غيره هو الإسلام .

 

نؤمن بالملائكة فهم مخلوقات من نور ويفعلون ما يؤمرون وهم خلق أبداً لا يعصون، منهم من أخبرنا عنهم الصادق الأمين عليه الصلاة والسلام ومنهم من لا نعرفه ولكن نؤمن بوجودهم .

 

نؤمن بالكتب السماوية التي أنزلت قبل القرءان ختمها الله به فجمع فيه كل شيء بلا نقص فتعالى الله عن النقص في كلامه فالقرءان كلام الله نسخ ما قبله من الكتب التي حرفت وبدلت .

 

نؤمن باليوم الآخر يوم القيامة ويوم الحساب ويوم إعطاء الكتب إما بيمين أو بشمال نسال الله أن يسلمنا كتبنا بأيماننا وأن يجنبنا طريق الخذلان وأن يجعل مستقرنا في الجنان .

 

نؤمن بالقدر خيره وشره نستسلم لقضاء الله ولا نتواكل ونترك العمل بل نعمل وكل ميسر لما خلق له وإنما نتوكل ونأخذ بالأسباب وما كتب لك سيأتيك مهما صده عنك العالم أجمع وما لم يكتب لك لن يأتيك مهما حاول العالم أن يأتي به لك هي أقدار كتبت نسأل الله من خيري الدنيا والآخرة .

 

 وعندما نتدبر القرآن الكريم و سيرة خير المرسلين صلى الله عليه وسلم ونقرأ أحاديثه الشريفة وندرس حياة الصحابة الأجلاء ونقرا كلمات تسطر من نور الإيمان .

 

نعرف أننا نتعامل مع رب كريم يجازي عن القليل كثير .

نعرف أننا نتعامل مع رب غفور يغفر الذنب العظيم ولا يبالي .

نعرف أننا نتعامل مع رب تواب يقبل التوبة ويحب التوابين من يكثرون التوبة، فيا نفس من يكثر التوبة سوى من يقع في الذنب أكثر من مرة فهل تعقلين ؟!

نعرف أننا نتعامل مع رزاق يرزقنا من حيث لا نحتسب وخزائنه ملئى بالخيرات فهل نحمل هم رزق ونفكر في مستقبل قد لا ندركه ، اذا علينا أن لا نتواكل ولكن لا تكون قضية الرزق شغلنا الشاغل .

نعرف أننا نتعامل مع رب رحيم رحمته وسعت كل شيء  ورحمته أعظم من رحمة أم ولدتك او أب حمل همك فلما الحزن يا مومن لما الحزن ! قال تعالى : (ورحمتي وسعة كل شيء)

 

نعلم أننا نتعامل مع رب عليم وسميع وقريب يعلم السر وأخفى فنزن العمل قبل أن نعمله والكلمة قبل أن نصدرها ونصدح بالدعاء سراً وخفاء وإعلانا لخضوعنا لرب السماء فهو قريب مجيب .

نعلم أننا نتعامل مع رب أعلى فعندما نخر ساجدين في خضوع تام وذل تام نقول سبحان ربي الأعلى فهو أعلى له العلو المطلق في ذاته دون إضافة إلى موجود من موجوداته .

نعلم أننا نتعامل مع عظيم عظم شأنه وجلال قدره الذي جاوز حدود العقل .

نعلم أننا نتعامل مع كبير أكبر من كل شيء صغر دون جلاله كل كبير .

 

الله بديع السماوات والأرض، الله نور السماوات والأرض، الله ذو الجلال والإكرام، الله مالك الملك .

الله السالم من كل عيب والبارئ من كل آفة فهو السلام .

الله العزيز له العزة بمعانيها الثلاثة عزة القوة وعزة الامتناع وعزة الغلبة .

 

الله لا نمل من ذكره ابدا .

اذكره في نفسك ليذكرك في نفسه .

أذكره في ملأ ليذكرك في ملأ خير منه .

اذكره وأكثر من ذكره ليملأ قلبك طمأنينة وراحة وردد دائما يا الله  يا الله .

فيا من يبحث عن السعادة .

ويا من يبحث عن الطمأنينة .

ويا من أغقلت دونه أبواب الملوك والأغنياء .

يا من داهمته الهموم والأحزان .

يا من كان المرض له رفيقا فأعياه .

العلاج بين يديك .

وما أجمله من علاج ..

حين يكون قرب من الله وأنس بالله ورضا لله ورضا بقضاء الله وقدر الله .

إذا ما أجمل الحياة مع الله .

 

قال تعالى: ( قل هو الله أحد * الله الصمد * لم يلد ولم يولد * ولم يكن له كفواً أحد ) سورة الإخلاص

 

عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال :  "إن لله تسعة وتسعين إسماً، مائة إلا واحداً من أحصاها دخل الجنة" . رواه البخاري.


التعليقات
التعليقات

إضافة تعليق

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.