البحث
إعلان
القنوات
التقويم
« فبراير 2019 »
أح إث ث أر خ ج س
          1 2
3 4 5 6 7 8 9
10 11 12 13 14 15 16
17 18 19 20 21 22 23
24 25 26 27 28    
التغذية الإخبارية

كيف نحمي زواجنا من الانهيار

 

alt
 

 لكل زواج نصيب من المشاكل الزوجية، ولكن لا ينبغي أن يكون الزواج مليئا بهذه المشاكل، والتي قد تجعل أحد أو كلا الزوجين يتساءلان عن إمكانية وجود ما ينقذ زواجهما.

alt

وينبغي أن يكون لدى الأزواج أمل لحل أي مشكلة يمكن أن تواجههم في الفترة القادمة من حياتهما الزوجية، مهما كانت صعوبة هذه المشاكل،  المزيد...

كيف يتحول الخلاف الزوجي إلى ود وحب

 

نقره لعرض الصورة في صف�ة مستقلة 

 

 

 البيت السعيد ليس هو الذي يخلو من الخلافات، وإنما الذي يضم زوجين يعرفان كيف يختلفان دون أن يخسر كل منهما ود الآخر، أو ينتقص من رصيد احترامه له، فالخلافات واردة في كل بيت، ولم يخل منها حتى بيت النبوة، المهم كيف يدار الخلاف بفن وحب ولباقة، نصائح نقدمها لكل زوجين حتى تمر لحظات الخلاف بأقل الخسائر أو بلا خسائر.

alt

 

alt يجب على الزوجين ان يفكرا قبل أن يرد أحدكما على هجوم أو استياء الآخر، فقد يكون متعبًا أو مريضًا في ذلك اليوم - بخاصة - مما يمثل ضغطًا على أعصابه، فقد يمكن تفادي مشادة أو خصام قبل أن يبدأ، ثم فكرا في إجابة أو رد لطيف يهدئ الجو، وينسي الآخر ما كان ينوي إضافته من عبارات قاسية، فالمبادرة لتلطيف الخلاف أمر محبوب ويشعر الطرف الآخر بمقدار الحب.

 المزيد...

افشاء اسرار بيت الزوجية والمجاهرة بالمعاصي

alt

 اخبرني صديق بما سمع من بعض الاشخاص الجالسين بأحد  المقاهي بأن جل حوارهم تحدثوا فيه عن ما يدور في غرف  نومهم وما يفعلوا بأزواجهم وصاروا يتباهون بذلك -أنني فعلت كذا وفعلت كذا وأنت لا تقدر على ذلك- فواعدت هذا الأخ بان اكتب موضوعا عن ذلك وكذلك عن المجاهرة بالمعاصي التي لم يسلم منها أي مجتمع فأقول وبالله التوفيق.

alt

1)كتم ما يجري داخل غرفة النوم:
إن ما يباح داخل غرفة النوم يكتم خارجها كالبوح والتصريح بالأحاسيس والمشاعر والملاحظات والاقتراحات داخل غرفة النوم فيجب كتمانها خارج هذه الغرفة ، فلا يجوز أن يحدث الزوج أو تحدث الزوجة أحداً ، أياً كان ، بما يحدث بينهما ، وذلك امتثالاً لأمر النبي صلي الله عليه وسلم : إن من أشر الناس عند الله منزلة يوم القيامة الرجل يفضي إلي امرأة وتفضي إليه ثم ينشر سترها . صحيح مسلم    . 

 المزيد...

إلى زوجي الحبيب

alt 

 

 هذه رسالة من زوجة الى زوجها :

قبل سنوات مضت فرحت وأنا أزف إليك، معتزة بقوامتك علي سعيدة باقترانك بي.. واليوم لا تساورني ندامة ولا دمعة حزن على زواجي منك.. بل لك من المودة أعلاها، ومن المحبة أكملها وأسماها.. فالحمد لله الذي جعل لك في قلبي سكنا، وفي نفسي طمأنينة، وفي حديثي فخرا واعتزازا، وأحمد الله عز وجل فلا يظهر بيني وبينك تنافر في الخلق، ولا تباين في المزاج، ولا اختلاف في الطبائع.. بل وجدتك نعم الرجل متمسكا بقول الله تعالى: ( الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاء بِمَا فَضَّلَ اللّهُ بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ).
ووجدت أثر حديث الرسول صلى الله عليه وسلم على قولك وفعلك " واستوصوا بالنساء خيرا"..  المزيد...

زوجتك سعادتك

البسملة والسلام وعبارات اسلامية جميل لتضعها موضوعك    

أن تحصد كل متاع الدنيا، فهذا أمر لم يتوفر لمن سبقك، ذلك أن المرء كلما طلب متعة بعثت فيه البحث عن التالي، ومن هنا فإن المتعة غالباً ما تكون في ترك المتعة، أو تأجيلها على الأقل من يبحث عن السعادة –وكلنا ندعي ذلك- فإن القناعة رأسها، والصبر على ما في اليد فرعها، فمن أبقى الرأس والفرع نالها، لأن الإنسان الذي لا يقنع فإنه يكون أسير الهموم والأمراض، فهو دائم البحث والتفكير في الجديد والبديل عن زوجته.
إنك قد تزوجت هذه المرأة بعد تفحص واختيار واشتياق، فما الذي غيّر نظرتك عنها؟

 alt

عش سعيدا مع زوجتك

إن أردت أن تعيش سعيداً مع زوجتك فاقنع بها كما هي بسلبياتها وإيجابياتها،  المزيد...