البحث
إعلان
القنوات
التقويم
« أكتوبر 2019 »
أح إث ث أر خ ج س
    1 2 3 4 5
6 7 8 9 10 11 12
13 14 15 16 17 18 19
20 21 22 23 24 25 26
27 28 29 30 31    
التغذية الإخبارية

الاستعاذة من اربعة اشياء

 Afficher l'image d'origine

 

روى البخاري عن أبي هريرة رضي الله عنه, أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: " تَعَوَّذُوا بِاللَّهِ مِنْ جَهْدِ الْبَلاَءِ، وَدَرَكِ الشَّقَاءِ، وَسُوءِ الْقَضَاءِ، وَشَمَاتَةِ الأَعْدَاءِ".
   

ما معنى جهد البلاء؟ ودرك الشقاء؟ وسوء القضاء؟ وشماتة الأعداء؟

Afficher l'image d'origine
1) جهد البلاء: 
وهو كل ما أصاب المرءَ من شدة ومشقة, وما لا طاقةَ له به.
فيدخل في ذلك المصائب, والفتن التي تجعل الإنسان يتمنى الموت بسببها،
ويدخل في ذلك الأمراض التي لا يقدر على تحملها أو علاجها، 
ويدخل في ذلك الديون التي لا يستطيع العبد وفاءها،
ويدخل في ذلك الأخبار المنغصة التي تملأ قلبه بالهموم والأحزان والنكد وتشغل قلبه بما لا يُصبَر عليه، المزيد...

اقصر طريق الى الجنة

 

 

  

عن أبي عبدالله جابر بن عبدالله الأنصاري رضي الله عنهما، أن رجلا سأل رسول الله عليه وسلم فقال' : أرأيت إذا صليت الصلوات المكتوبات، وصمت رمضان، وأحللت الحلال، وحرمت الحرام، ولم أزد على ذلك شيئا، أأدخل الجنة؟ '، قال : صلى الله عليه وسلم: " نعم ". رواه مسلم



لما أرسل الله تعالى نبيه محمدا صلى الله عليه وسلم  جعل الغاية من ابتعاثه الرحمة بالخلق، والإرشاد إلى أقصر الطرق الموصلة إلى رضى الربّ، وإذا رأينا قوله تعالى : (وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين)   الحج : 107، تداعى إلى أذهاننا الكثير من الصور التي تؤكّد هذا المعنى، فإنه صلى الله عليه وسلم لم يدّخر جهدا في إنقاذ البشرية من الضلال، وتبصيرهم بالهدى والحق، وتحقيق هذا الهدف يتطلّب الإدراك التام لما عليه البشر من تنوّع في القدرات والطاقات،  المزيد...

اطوار خلق الانسان

alt

 
 alt

أورد الإمام النووي رحمه الله  هذا الحديث لتعريف المسلم بحقيقة الإيمان بالقضاء والقدر، فقد دار الحديث حول التقدير العمري للإنسان، وما يشمله ذلك من ذكر مراحل خلقه وتصويره، ليعمّق بذلك إدراكه وتصوّره لحقائق الموت والحياة، والهداية والغواية، وغيرها من الأمور الغيبية، فيتولّد في قلبه الشعور بالخوف من سوء العاقبة، والحذر من الاستهانة بالذنوب والمعاصي، ومن الاغترار بصلاح العمل والاتكال عليها .

ولما كان سياق الحديث يذكر شيئا مما لا تُدركه حواس البشر ولا إمكاناتهم في ذلك الزمان – مما يتعلق بعلم الأجنة وأطوارها - ، اعتبر العلماء هذا الحديث عَلَما من أعلام نبوته،  المزيد...

اربع محرمات

Afficher l'image d'origine 

 

عن جابر بن عبد الله أنَّه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم عام الفتح وهو بمكة يقول: "إنَّ الله ورسوله حرَّم بيع الخمر والميتة والخنزير والأصنام"، فقيل: يا رسول الله أرأيتَ شحوم الميتة، فإنَّه يُطلى بها السفن، ويُدهن بها الجلود، ويستصبح بها الناس؟ قال: "لا! هو حرام"، ثم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "قاتلَ الله اليهودَ؛ إنَّ الله حرَّم عليهم الشحوم، فأجملوه، ثم باعوه، فأكلوا ثمنه". خرَّجه البخاري ومسلم

 Afficher l'image d'origine


 شرح المفردات :

1ــ قوله: "إنَّ الله ورسوله حرَّم"، جاء لفظ الفعل" حرَّم" بالإفراد، وجاء بالتثنية، وجاء "إنَّ الله حرَّم"، وجاءت التثنية في الضمير الذي يعود إلى الله ورسوله في حديث: "ثلاث مَن كنَّ فيه وجد بهنَّ حلاوة الإيمان: أن يكون الله ورسوله أحبَّ إليه مِمَّا سواهما ... " الحديث أخرجه البخاري ومسلم،  المزيد...

قصة في فضل علي بن أبي طالب وشجاعته

 Afficher l'image d'origine

 

 

   عَنْ سَهْلِ بْنِ سَعْدٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، قَالَ:"لَأُعْطِيَنَّ الرَّايَةَ غَدًا رَجُلًا يُحب الله وَرَسُوله ويُحِبهُ الله وَرَسُوله يَفْتَحُ اللَّهُ عَلَى يَدَيْهِ"، قَالَ: فَبَاتَ النَّاسُ يَدُوكُونَ لَيْلَتَهُمْ أَيُّهُمْ يُعْطَاهَا، فَلَمَّا أَصْبَحَ النَّاسُ غَدَوْا عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، كُلُّهُمْ يَرْجُو أَنْ يُعْطَاهَا، فَقَالَ:"أَيْنَ عَلِيُّ بْنُ أَبِي طَالِبٍ". فَقَالُوا: يَشْتَكِي عَيْنَيْهِ يَا رَسُولَ اللَّهِ، قَالَ: "فَأَرْسِلُوا إِلَيْهِ فَأْتُونِي بِهِ". فَلَمَّا جَاءَ بَصَقَ فِي عَيْنَيْهِ وَدَعَا لَهُ، فَبَرَأَ حَتَّى كَأَنْ لَمْ يَكُنْ بِهِ وَجَعٌ، فَأَعْطَاهُ الرَّايَةَ، فَقَالَ عَلِيٌّ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، أُقَاتِلُهُمْ حَتَّى يَكُونُوا مِثْلَنَا؟ فَقَالَ:"انْفُذْ عَلَى رِسْلِكَ حَتَّى تَنْزِلَ بِسَاحَتِهِمْ، ثُمَّ ادْعُهُمْ إِلَى الإِسْلاَمِ، وَأَخْبِرْهُمْ بِمَا يَجِبُ عَلَيْهِمْ مِنْ حَقِّ اللَّهِ فِيهِ، فَوَاللَّهِ لَأَنْ يَهْدِيَ اللَّهُ بِكَ رَجُلًا وَاحِدًا، خَيْرٌ لَكَ مِنْ أَنْ يَكُونَ لَكَ حُمْرُ النَّعَمِ". رواه البخاري ومسلم


 Résultat de recherche d'images pour


شرح المفردات :

"لَأُعْطيَن الرَّايَة" أَي: الْعلم.

"يدوكون ليلتهم" :يخوضون ويتحدثون طوال ليلتهم.

"يشتكي عَيْنَيْهِ" الي من الرمد.

"أنفذ" أَي: إمضِ.

"على رسلك" أَي: اتئد فِيهِ.

"حُمْر النَعَم" الْإِبِل الْحمر، هِيَ أحسن أَمْوَال الْعَرَب يضْربُونَ بهَا الْمثل فِي نفاسة الشَّيْء، وَلَيْسَ عِنْدهم شَيْء أعظم مِنْهُ.

 

من فوائد الحديث

1- هذ القصة كانت في غزوة خيبر، وقد كَانَ يَوْم خَيْبَر فِي أول سنة سبع، قَالَ مُوسَى بن عقبَة: لما رَجَعَ رَسُول الله، صلى الله عَلَيْهِ وَسلم من الْحُدَيْبِيَة مكث بِالْمَدِينَةِ عشْرين يَوْمًا، أَو قَرِيبا من ذَلِك، ثمَّ خرج إِلَى خَيْبَر وَهِي الَّتِي وعدها الله تَعَالَى إِيَّاه،  المزيد...