البحث
إعلان
القنوات
التقويم
« فبراير 2019 »
أح إث ث أر خ ج س
          1 2
3 4 5 6 7 8 9
10 11 12 13 14 15 16
17 18 19 20 21 22 23
24 25 26 27 28    
التغذية الإخبارية

خطبة الجمعة : الصبر مفتاح الفرج

 Résultat de recherche d'images pour

 

ألقى الأستاذ فتح الله بلحسن خطبة بمسجد الشهباء بمدينة سلا يوم الجمعة 16 جمادى الثانية 1440 الموافق ل 22 فبراير 2018  بعنوان : ' الصبر مفتاح الفرج'، وهذا نصها : 

 Résultat de recherche d'images pour

الحمد لله رب العالمين مدبر الأمر بحكمته ورازق الخلق من خزائن فضله ورحمته لعلهم يشكرون نعمته وآلاءه فيتعرضون لزيادة خيره ونواله وأشهد  أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، جعل الرخاء والشدة من الاختبارات التي يمتحن بها عباده ليعلم الذين صدقوا ويعم الصابرين، وأشهد أن سيدنا محمداً عبده ورسوله وصفيه من خلقه وحبيبه خير من صبر وغفر إلى أن أدى واجبه ورسالته أحسن ما يكون الأداء صلى الله عليه  وعلى آله وصحبه الذين علمهم رسول الله أن الصبر مفتاح الفرج رضي الله عنهم أجمعين.

       أما بعد، فيا أمة الإسلام ويا أتباع  سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام إن في مسيرة الحياة اليومية متاعب وأهوالا كثيرة تعترض الإنسان كيفما كانت حيثيته لا فرق في ذلك بين غني وفقير ولا مندوحة لأحدهما عن التضرع بالصبر الذي هو الملاذ الآمن المزيد...

ثلات كفارات

 Résultat de recherche d'images pour

 

 

إننا مهما عبدنا الله، ومهما أطعناه فإننا لا نزال في حال من التقصير والتفريط، فقد جاء في الحديث القدسي: (قال الله تعالى : يا عبادي، إنكم تخطئون بالليل والنهار، وأنا أغفر الذنوب جميعًا، فاستغفروني أغفر لكم) (1) .

فمن فضل الله تعالى ورحمته بعباده أن شرع لهم أعمالاً تكفر ما قد يقعون فيه من الزلات والهفوات والسيئات، ومن هذه الأعمال التي شرعها الله لتكفير السيئات والهفوات ما جاء في الحديث الذي أخرجه الطبراني في الأوسط عن عبد الله بن عمر رضي الله عنه وفيه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "ثلاث مهلكات، وثلاث منجيات، وثلاث كفارات، وثلاث درجات… وأما الكفارات: فانتظار الصلاة بعد الصلاة، وإسباغ الوضوء في السَبَرات -شدة البرد-، ونقل الأقدام إلى الجماعات…" (2) ،

نذكركم اخواني واخواتي القراء الافاضل، أننا نشرنا موضوعين وهما:

- عن الثلاث المهلكات  على الرابط التالي اضغط هنا 

- وعن الثلاث المنجيات على الرابط التالي :اضغط هنا 

وقد جاءت السنة بأحاديث أخرى لها نفس معنى هذا الحديث؛ فمن ذلك ما جاء في الحديث الذي أخرجه الإمام مسلم في صحيحه عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "ألا أدلكم على ما يمحو الله به الخطايا ويرفع به الدرجات؟ قالوا: بلى يا رسول الله؟ قال: إسباغ الوضوء على المكاره، وكثرة الخطا إلى المساجد، وانتظار الصلاة بعد الصلاة، فذلكم الرباط"، بل إن الملأ الأعلى يختصمون على هذه الثلاثة الأعمال المكفرة للذنوب فقد جاء في حديث معاذ بن جبل رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "إني قمت من الليل فصليت ما قدر لي فنعست في صلاتي حتى استيقظت، فإذا أنا بربي عز وجل في أحسن صورة، فقال: يا محمد أتدري فيم يختصم الملأ الأعلى؟ قلت: لا أدري يا رب -أعادها ثلاثاً- فرأيته وضع كفه بين كتفي حتى وجدت برد أنامله بين صدري، فتجلى لي كل شيء وعرفت، فقال: يا محمد فيم يختصم الملأ الأعلى؟ قلت: في الكفارات، قال: وما الكفارات؟ قلت: نقل الأقدام في الجماعات، والجلوس في المساجد بعد الصلوات، وإسباغ الوضوء عند الكريهات" (3).

 Résultat de recherche d'images pour

أولى هذه الكفارات : انتظار الصلاة بعد الصلاة

 وذلك أن في انتظار الصلاة بعد الصلاة دلالة على تعلق قلب العبد المنتظر للصلاة بالمسجد، وحبه له فقد جاء في حديث السبعة الذين يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله: "ورجل قلبه معلق بالمساجد" (4).  المزيد...