البحث
إعلان
القنوات
التقويم
« أبريل 2015 »
أح إث ث أر خ ج س
      1 2 3 4
5 6 7 8 9 10 11
12 13 14 15 16 17 18
19 20 21 22 23 24 25
26 27 28 29 30    
التغذية الإخبارية

بكاء الرسول شوقا لنا

alt 

 

بكى الرسول صلى الله عليه وسلم شوقاّ لنا ونحن لا نبكي شوقاّ له ؟

  

 alt

 

بكى رسول الله يوما فقالوا: ما يبكيك يا رسول الله ؟

 قال: اشتقت لإخواني .

قالوا: اولسنا إخوانك يا رسول الله؟ المزيد...

الهدوء يصنع العجائب

 

 

عندما لا تَسْمَع أي صَوْت يُشَتِّتُكَ أوْ يَفْقِدُكَ تَرْكِيزُك تُحَاول أنْ تَسْتَمَع لِلْهُدُوء تُرَكِّز حَتّى تَسْمَع دَقّاتِ قَلْبِكَ فِي أذنَيْك العَقْل يَصْفُو مِنْ كُل شَيء وَتَبْدَأ بِالتّفْكِير فِي كُل مَا مَرّ بِك مُنْذ ُالصّبَاح..

نَعَم  الهُدُوء سِمَة ُ ُمِن سِمَاتِ النّجَاح وَالهُدُوء تَعْبِيرُ ُعَنْ شَخْصِيَّةٍ قَويَّة وَمُتَمَاسِكَة وَالهُدُوء عنْوَانُ ُلإنْسَان ٍ وَاعِي.



وَبِالعَكْس تَمَامًا ذلِكَ الإنْسَانُ الَّذِي يَفُورُ لأتْفَهِ الأسْبَاب وَيَهِيج لأسْخَفِ الأمُور فَإنّهُ يُعْتَبَر إنْسَانُ ُضَعِيفُ الشّخْصِيَّة ضَعِيفُ العَقْل وَضَعِيفُ الإرَادَة . المزيد...

غرائب جسم الإنسان


سبحان الذي خلق الانسان في احسن خلقة وفي احسن صورة، وجعل في جسمه معامل شتى، لا يستطيع العلم الحديث ان يصل الى ابتكارها. ومن بين الغرائب والحقائق المدهشة الموجودة في جسم الانسان ما يلي :

 كمية الحرارة التي تنبعث في اليوم الواحد من جسم الشخص العادي كافية لجعل 40 لتراً من الماء تصل إلى درجة الغليان 

 الرئة اليُمنى لدى الإنسان تستوعب كمية من الهواء أكثر من الكمية التي تستوعبها الرئة اليُسرى، و يرجع السبب في ذلك إلى وجود القلب أسفل الرئة اليسرى المزيد...

خطبة الاسبوع : قيمة الإنسان في المجتمع الإسلامي

 

altألقى الأستاذ فتح الله بلحسن خطبة بمسجد الشهباء بمدينة سلا يوم الجمعة 05 رجب الخير 1436 الموافق ل 24 ابريل 2015  بعنوان : ' قيمة الانسان في المجتمع الاسلامي'، وهذا نصها:

 

 

    الحمد لله الحمد لله الذي جعل قيمة الانسان متساوية في المجتمع الاسلامي اذ ليس لأحد فضل على احد الا بتقوى الله والعمل الصالح. وأشهد ان لا اله الا الله وحده لا شريك له خلقنا من ذكر وانثى وجعلنا شعوبا وقبائل لنتعارف ونتعامل على أسس من الكرامة والاحترام التي توفر للمجتمع الاسلامي عناصر قوته وتماسكه. المزيد...

التلذذ الأعظم

 

يتلذذ الناس بما يتلذذون به ويستمتعون بما يستمتعون به ويجدون لـذة أنفسهم فيما يشتهون ويرغبون.
غير أن تلك اللذائذ زائلة فانية بل منها ما ينقلب إلى حسرات باقية.
      تفنى اللذاذة ممن نال صفوتها*.* من الحرام ويبقى الإثم والعار

       تبقى عواقب سوء من مغبتها*.* لا خير في لذة من بعدها النار

فتحصيل المعصية له تعب وتبِعات*.*والقيام بالطاعة يكتنفه تعب ومشقة
 

وفي المعصية لـذّة وفي الطاعة لـذّة، ولكن بعد المعصية انقباض نفس وضيق صدر وتأنيب ضمير، وبعد الطاعة لـذّة وفرح وسرور بأداء العبادة. المزيد...