البحث
إعلان
القنوات
التقويم
« سبتمبر 2014 »
أح إث ث أر خ ج س
  1 2 3 4 5 6
7 8 9 10 11 12 13
14 15 16 17 18 19 20
21 22 23 24 25 26 27
28 29 30        
التغذية الإخبارية

الحج المبرور

 alt

 

 مما ندبنا إليه الشارع الكريم وحث عليه أن يكون حجنا مبروراً, فقد صح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: "العمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما، والحج المبرور ليس له جزاء إلا الجنة"(1).

والحج المبرور: هو المقبول عند الله تعالى, ولأجل أن يكون كذلك فلابد أن تتحقق فيه جملة أمور من أهمها:

 alt

 

1- الاخلاص

الإخلاص في أداء الحج لله سبحانه وتعالى وذلك بأن يكون القصد تحصيل رضا الله جل وعلا وتحقيق عبوديته, وامتثال أمره واجتناب نهيه فالحج عبادة عظيمة, وركن من أركان الإسلام لا يكون مقبولاً إلا بتجريده لله جل وعلا: ( وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ ) (2), المزيد...